السفارة الأسترالية
لبنان

تابعونا عبر وسائل التواصل الإجتماعي

للحصول على أحدث الأخبار حول أنشطة السفارة، تابعونا عبر فايسبوك وتويتر.

السفير مايلز يغرِّد عبر
@SafirAustralia

إضغط هنا لمتابعة السفارة عبر فايسبوك

 

الإنتخابات الفدرالية الأسترالية المرتقبة في 2 تموز/يوليو 2016

من المتوقع أن تجرى انتخابات فدرالية أسترالية يوم السبت الواقع في 2 تموز/يوليو 2016. تنتهي المهلة الزمنية المحددة للتسجيل أو تحديث التفاصيل الخاصة بكم بحلول الساعة الثامنة من مساء يوم الإثنين الواقع في 23 أيار/مايو 2016. يرجى الضغط على هذا الرابط الخاص باللجنة الإنتخابية الأسترالية للتحقق من تسجيل التفاصيل الخاصة بكم والحصول على المزيد من المعلومات حول كيفية التصويت خارج أستراليا.

لن يكون بإمكان المواطنين الأستراليّين الإدلاء بأصواتهم في مقر السفارة الأسترالية في بيروت، خلافاً لما كان متّبعاً في السابق. إن كنتم ترغبون في الإدلاء بأصواتكم في الإنتخابات الفدرالية الأسترالية أثناء تواجدكم في لبنان، يرجى منكم أن تتسجلوا للإدلاء بأصواتكم عبر البريد.

للمزيد من التفاصيل حول التصويت عبر البريد، يمكن الضغط على الرابط التالي: http://www.aec.gov.au/Enrolling_to_vote/special_category/General_postal_voters.htm.

للحصول على المزيد من المعلومات،  يمكن الإتصال بالقسم القنصلي على الرقم 600 960 01.

جوازات السفر اللبنانية المجدّدة

ستستمر أستراليا في قبول جوازات السفر المُجدّدة بخط اليد حتى إشعار آخر.

إن كانت تأشيرتك مطبوعة على جواز سفرك القديم، عليك أن ترسل نسخة ممسوحة عن جوازي سفرك القديم والجديد إلى immigration.beirut@dfat.gov.au ليُصار إلى تحديث التفاصيل الخاصة بك. إن كنت تنوي السفر في المستقبل القريب، رجاءً أكتب تواريخ سفرك المرتقبة في موضوع رسالتك الإلكترونية ليتم إيلاء رسالتك الإلكترونية الأولوية.   

 

إستجابة الحكومة الأسترالية للأزمة الإنسانية في سورية والعراق

أعلنت الحكومة الأسترالية في 9 أيلول/سبتمبر 2015 أنّها ستفتح أبوابها لـ 12,000 لاجىء إضافي ممّن يفرّون من النزاع الدائر في سورية والعراق. ستُخصص هذه الأماكن، في المقام الأول، للاجئين في الأردن، ولبنان، وتركيا.

والجدير ذكره أنّ برنامج اللجوء والتأشيرات الإنسانية معدّ للأشخاص الذين يتعرّضون للاضطهاد أو لتمييز جوهري إلى حد يعتبر انتهاكاً جسيماً لحقوق الإنسان في وطنهم الأم. هذا البرنامج غير تمييزي ويقدِّم الدعم لمن هم بأمس الحاجة إليه، بمن في ذلك النساء، والأطفال، وعائلات الأقليات المضطهدة.

تلتزم الحكومة الأسترالية بالعمل عن كثب مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وذلك لإعادة توطين12,000 لاجىء إضافي. اذا منحتك المفوضية صفة لاجىء تعتمد حياته وحريته على إعادة التوطين العاجل، فعندئذ قد تحيل ملفك إلى السفارة الأسترالية.

إذا كان أحد أفراد أسرتك مواطناً أسترالياً أو مقيماً دائماً أو مواطناً نيوزيلندياً مؤهلاً، يمكن له أن يكفلك عبر البرنامج الإنساني الخاص (SHP). وهذه التأشيرة الممنوحة ضمن البرنامج الإنساني الخاص هي للأشخاص من غير اللاجئين، كما هو منصوص عليه في اتفاقية اللاجئين. بعبارة أخرى، هي للأشخاص الذين يتعرضون لتمييز جوهري إلى حد يعتبر انتهاكاً جسيماً لحقوق الإنسان والذين تربطهم روابط وثيقة مع أستراليا. تُقدَّم الطلبات ضمن البرنامج الإنساني الخاص في أستراليا.

للمزيد من المعلومات حول برنامج أستراليا لإعادة التوطين في الخارج، يرجى زيارة الرابط التالي:

http://www.border.gov.au/Trav/Ref/Offs

 

برنامج المعونة المباشرة

تعلن السفارة الأسترالية عن بدء استلام طلبات المساعدة لبرنامج المعونة المباشرة للسنة المالية 2015-2016.

إن برنامج المعونة المباشرة التابع للسفارة الأسترالية هو برنامج منح صغيرة ومرنة يهدف إلى تخفيف المعاناة الإنسانية وتحقيق تقدم في الأهداف التنموية في لبنان. للمزيد من المعلومات انقر هنا 

 

 شبكة الخريجين الأستراليّين

تتطلّع السفارة الأسترالية إلى التواصل مع الخريجين الأستراليّين في لبنان.

فإذا درست في إحدى الجامعات الأسترالية، رجاءً أرسل لنا التفاصيل التي تخوِّلنا الإتصال بك عبر البريد الإلكتروني alumni.beirut@dfat.gov.au

 

 مساعدات إنسانية إضافية للعراق وسوريا

 

 

   

معالي وزير الخارجية جولي بيشوب

أعلن اليوم أن أستراليا ستقدم مبلغاً إضافياً قدره 15 مليون دولار أسترالي لإنقاذ حياة المواطنيين المتضررين من أعمال العنف المستمرة التي يرتكبها الإرهابيون في العراق وسوريا مقال كامل

 

إعادة توطين العراقيّين والسوريّين بموجب برنامج أستراليا الإنساني

وزارة الهجرة وحماية الحدود

يتألّف برنامج إعادة التوطين من خارج أستراليا من فئتين من التأشيرات الدائمة، هي:

لجوء – للأشخاص الذين يتعرّضون للإضطهاد في بلدانهم الأم والذين يتواجدون عادةً خارجها ويحتاجون إلى إعادة التوطين. وغالبية مقدِّمي الطلبات الذين يندرجون ضمن هذه الفئة هم الذين تحيل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين طلباتهم لإعاة التوطين في أستراليا. ويندرج ضمن فئة اللجوء فئات فرعية من تأشيرات اللجوء، والتأشيرات الإنسانية الخاصة داخل البلد، والإنقاذ في حالات الطوارئ، والنساء المعرّضات للخطر.

البرنامج الإنساني الخاص (SHP) – للأشخاص الذين يتواجدون خارج أوطانهم الأم والذين يتعرّضون للتمييز الجوهري إلى حد يعتبر انتهاكاً جسيماً لحقوق الإنسان في أوطانهم الأم، بالإضافة إلى أفراد العائلة المباشرة الذين نالوا الحماية في أستراليا. يجب أن تحظى الطلبات لدخول أستراليا بموجب البرنامج الإنساني الخاص بدعم من مواطن أسترالي أو منظمة تتّخذ من أستراليا مقراً لها.

لا تزال إعادة توطين العراقيّين والسوريّين الذين لاذوا بالفرار من بلدَيْهم الأم تتصدّر الأولوية ضمن البرنامج الإنساني من خارج أستراليا. فالحكومة الأسترالية تستجيب للأزمتين الدائرتين حالياً في العراق وسورية عبر تخصيص أماكن للعراقيّين والسوريّين في برنامجها الإنساني لهذا العام. مقال كامل

      

 أرشيف

معلومات للمواطنين الأستراليين